*منتدى بيت السعاده*
بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا و سهلا بزوار
تعالوا شرفونا و سجلوا معنا
فأهلا و سهلا بكم
حياكم الله
مع تحياتي
خديجه


أهلا و سهلا بكم و مرحبا نورتم
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 منتديات نور العاشقين   

 

 

 

الضياء لتجهيز الأفراح  

  حياكم شرفونا 
 عدد الضغطات  : 51

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» هل الأنبياء في قبورهم أحياء أم أنهم في السماء
الثلاثاء فبراير 23, 2016 7:57 am من طرف حلم مطر

» عقوبات ترك الصلاة
السبت ديسمبر 05, 2015 7:24 pm من طرف حلم مطر

» العقاب بالضرب في التربية الإسلامية
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 7:53 am من طرف حلم مطر

» الفهم الواعي لمقاصد الشريعة
الإثنين أغسطس 31, 2015 2:24 pm من طرف حلم مطر

» صياغة القلوب والعقول بخلق القرآن وقيم الإسلام
الأربعاء أغسطس 12, 2015 7:13 am من طرف حلم مطر

» ما حكم إستعمال الحقن الشرجية أثناء الصوم
السبت يونيو 27, 2015 7:38 pm من طرف حلم مطر

»  الصوم المكروه تنزيها
الثلاثاء يونيو 16, 2015 1:38 pm من طرف حلم مطر

» مشروعية الاحتفال بليلة النصف من شعبان
الثلاثاء يونيو 02, 2015 5:47 am من طرف حلم مطر

» هل أسري أو عرج برسول قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم
الجمعة مايو 22, 2015 11:09 am من طرف حلم مطر

» ما المشاهد التي تستفيد منها الأمة في رحلة الإسراء
الثلاثاء مايو 12, 2015 11:49 pm من طرف حلم مطر

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
<body onbeforeprint="onbeforeprint()" onafterprint="onafterprint()"onselectstart="return false" oncontextmenu="return false">
منتدى
التبادل الاعلاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
فارس النور - 1414
 
مها - 1379
 
حبوب الكل - 1208
 
♥♫ روعة الإحساس ♥♫ - 1007
 
مرويه - 672
 
شبح المنتدى - 539
 
عاشقة - 404
 
^*جوري*^ - 305
 
بـشـورهـ* - 241
 
العبقري تيتو - 239
 

شاطر | 
 

  انتِظارْ وفَلسفةْ مُنتَظِرْ ..!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة
~ مشرفة ~
~ مشرفة ~
avatar

404
نقاط : 1033
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/07/2010
العمر : 28
الموقع : في العالم

مُساهمةموضوع: انتِظارْ وفَلسفةْ مُنتَظِرْ ..!!    الجمعة سبتمبر 10, 2010 5:00 pm

بِـسْـمِ اللّهِ الـرَّحْـمـنِ الـرَّحِـيـمِ
اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ الاْوصياءِ الْمَرْضِيِّينَ، وَاكْفِني ما اَهَمَّني مِنْ اَمْرِ الدُّنْيا وَالاخِرَةِ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ
[size=16]
[size=25]*

((انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت و يطهركم تطهيرا))
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته*

،،

من الحكمة أن يكون الانسان من المنتظرين بالمعنى الايجابي للانتظار وأن يسعى أن يكون من الممهدين

لظهور هذا المهدي المنقذ المنجي فالقول والعمل ومساعد له في تحقيق الاهداف السامية المرسومة من

الله سبحانه وتعالى الا وهي نشر العدل في الارض ليكون حجة الله في الارضيين

و إن الذي يستفاد من الروايات والأحاديث الواردة عن النبي (صل الله عليه وآله وسلم) وأئمة أهل البيت

(عليهم السلام) في هذا المجال، هو أن المراد من الانتظار هو: وجوب التمهيد والتوطئة والاعداد لظهور

الامام المنتظر (عج) .

فقد روي عن النبي (صل الله عليه وآله وسلم) أنه قال: »يخرج رجل يوطى‏ء (أو قال: يمكن) لال محمد، كما



بسمِ خالقِ الأرضِ والسماء
والسلامُ على بقيةُ الله في أرضه



حينما نتحدث عن المُنتَظِر والمُنتَظَر لا نبتعد عن التقديرات الالهية التي جرت في مسألة المهدي
ولانخوض في تفسيرات ولادته من عدمها بعد أن اُشيعت بحثا وتحليلا واستدلالا وبعضها جعل شريحة من الامة تعيش حالة خدر واسترخاء مع أنها اخر مراحل الكمال الانساني التي بحاجة الى تأهيل وتمحيص للوصول الى هذه المرحلة .

وهذه القضية هي الامل المرجو وهي الحالة المستقبلية المنتظرة ومن هنا تختلف قضية الامام المهدي عن قضية آبائه وعندما نذكرهم نقول كان ،اما معه فنقول سوف و(س) المستقبلية ولانتحدث عن فعل مضى وانما عن فعل
سيقع ان شاءالله

والقضية لاتتعلق بشريحة معينة او طائفة واحدة من طوائف المسلمين ولاتتعلق بالمسلمين فقط وانما تشمل كل الانسانية ولن أشط وأرجو أن لا أكون كذلك إن قلت أنها مسالة تتعلق بكل الموجدات في البسيطة أو الكون كله وبالتأكيد فان قطب الرحى في هذه المسالة هو خليفة الله في الارض المهدي عجل الله تعالى فرجه
ومن هذا الدعاء انطلق الى التساؤل هل نحن المنتظرين فقط؟


أم أنه تواق الى الظهور وأنه ينتظر هذا الامر بفارغ الصبر ولكن الله قد قدر الامور تقديرا ؟
ولكي لانتحدث في التقدير الالهي من الناحية الغيبية فقط دون أن يكون لنا ذلك التدخل في دفع عجلة الزمن نحو الامام ففي هذه المسالة سنقع في الجبر لامحالة ، ومن هنا نتساءل هل الدعاء لنا ام له ام لكلينا معا؟
ماذا ينتظر الامام ؟

((
وجئنا بك على قدر ياموسى)) ان الحكمة الالهية تقتضي أن تصل الامور الى مرحلة يتهيا من خلالها المهدي (عجل الله فرجه) للظهور وتنفيذ الوعد الالهي لملئ الارض قسطا وعدلا كما مُلئت ظلما وجورا

وهذا التقدير الالهي بحاجة الى ترجمة واقعية على الارض ولنقل ان تتهيا الاسباب الموضوعية للايذان ببدأ المرحلة المهدوية
وبالتاكيد فان المرحلة المهدوية بحاجة الى أرضية مكانية وزمانية ورجال يحملون المهدوية ويستطيعون حمل المسؤولية الملقاة على عاتقهم وعليه فإنه ينتظر نوعا من الرجال يهيؤن له ظهوره وهؤلاء لايكونون مقاتلين فقط بل أُناس حملوا الشريعة السمحاء بكل مفاهيمها

فهو ينتظر رجالا وامة قادرة على التواصل الروحي معه وكما قرأنا في سيرة الرسول الكريم محمد (صلَ الله عليه وآله وسلمْ ) ان يدعو عشيرته الاقربين ((وأنذر عشيرتك الاقربين)) فمن سيكون من عشيرة المهدي الاقربين الذين تكون قرابتهم هنا سببية لانسبية ،قرابةٌ يترجمها الايمان الخالص والتفاعل معه، وأول مراحل هذا التفاعل هو الدعاء له بالدعاء المعروف

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعةوفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يارأرحم الراحمين))

ونساله تعالى ان نكون من عشيرته الاقربين
فهو ينتظر من يستطيع تلبية دعوته ويحملون هم رسالته وتطبيقها لنصل الى مرحلة العدالة الكمال
وهو ينتظر الفرج الالهي بالايذان له لتطبيق الرسالة المحمدية السمحاء

ينتظر امة كأنهم بنيان مرصوص ربما لاتجمعهم بقعة واحدة وربما لم يلتق أحدهم بالاخر ولكن الله سيجمعهم حالما يصلون الى المرحلة المطلوبة من تحمل الرسالة

ينتظر رجالا بمجرد سماعهم للنداء المهدوي سيتركون كل شيء ويهاجروا اليه وربما سينتظروه في البقعة المباركة ويكون التكبير والتهليل مرددا خلف تكبيرات وتهليلات المهدي المنتظر
وكلما سعى المؤمنون الى تهيأة الامة لتكون أهلا للدعوة المهدوية كلما كان الفرج قريبا
والقضية في تناسب طردي كلما ازدادت الامة قربة ووعت مسؤوليتها في ان تكون الامة الحاملة للرسالة كلما تعجل فرج المهدي -ع-
فهو منتظر كما نحن منتظرين ،ودعاءنا بالفرج له ولنا ، وهو المنقذ والمخلص والمصلح والمنقذ الكبير بحاجة الى منقذين صغار والمصلح الكبير بحاجة الى مصلحين صغار

امة تستطيع أن تصمد امام الهجمات التي ستتعرض لها وان تلتف حول قائدها كلما اشتدت المحن
تعرف أن دين الله لايُنصر الا برجال يعرفون معنى السلاح ومتى وكيف وأين يستخدم السلاح ؟
امة لاتعيش على الهامش متخفية خائفة فان دين الله لاينصر بقلوب وجلة من كل صيحة وان كانت هذه الصيحة لاتعدو صيحة طفل هنا وهناك

امة عندما تنادي لبيك يامهدي تكون قد وعت هذا النداء قلبا وقالبا والا فلن تصل هذه التلبية له وسيظل ينتظر هذه اللبيك حتى تصل الى عمقها الحقيقي
وهو ينتظر أن تكون هناك قلوب واوعية قادرة على حمل تلبيته
هكذا يتنظر وهكذا يجب أن ننتظر ليتعجل فرجه وتُملئ الارض قسطا وعدلا كما مُلئت ظلما وجورا

عبد الامير علي الهماشي كاتب عراقي مقيم في المهجر
[/size][/size][size=16][size=21][size=25]





[size=16]دًٍمًتُِِّْمً بٌَِخٌِيَرٌٍ ،،
[/size][/size][/size]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس النور
~ عضو مبدع ~
~ عضو مبدع ~
avatar

1414
نقاط : 2690
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 19/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: انتِظارْ وفَلسفةْ مُنتَظِرْ ..!!    الإثنين سبتمبر 13, 2010 6:00 pm

أحسنتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبوب الكل
~ عضو مبدع ~
~ عضو مبدع ~
avatar

1208
نقاط : 1626
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 17/07/2010
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: انتِظارْ وفَلسفةْ مُنتَظِرْ ..!!    الإثنين سبتمبر 20, 2010 1:02 am

بارك الله فيكي
دمتم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
انتِظارْ وفَلسفةْ مُنتَظِرْ ..!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
*منتدى بيت السعاده* :: ~ْ بيت الإسلامي ~ْ-
انتقل الى: